البدع تستدرجُ بصغيرها إلى كبيرها

بسم الله الرحمن الرحيم،
والصلاة والسلام على أشرف المُرسلين،
وبعدُ،

قال الإمام ابن القيم:

“البدع تستدرج بصغيرها إلى كبيرها حتى ينسلخ صاحبها من الدين كما تنسل الشعرة من العجين، فمفاسد البدع لا يقف عليها إلا أرباب البصائر، والعميان ضالون في ظلمة العمى {ومن لم يجعل الله له نوراً فما له من نور}.”

مدارج السالكين
ص٢٢٤ المجلد الأوّل.

قلتُ: المتأملُ لكلام الإمام ابن القيم -رحمه الله تعالى- يتضح له سرّ تحولِ بعض الإخوانية إلى ليبرالية.

وكتبه غازي العرماني
في٣ جمادى الأول١٤٣٧