الردّ على المدعو أحمد محمد الصادق النجار

بسم الله الرحمن الرحيم،

الحمد لله،
والصلاة والسلام على رسول الله
وبعد،

ما فعلهُ الشيخان (الشيخ عبيد الجابري والشيخ عبدالله البخاري) تزكية وتعديل وبيان لصلاحية الشيخ أبي الفضل للإفتاء والتدريس وأنه أهل لذلك، وهذا العمل معروف مشهور ولهم سلف في ذلك.

والفرق بين صحّة التوبة وصكوك الغفران، أن العبارة الأولى تتضمن شهادة له بصحة توبته في الدنيا -فيما ظهر لهم- والله يتولى السّرائر كما أن أمر الآخرة عند الله سبحانه وتعالى  فالعباد تحت رحمته -سبحانه وتعالى- وهذا الأمر جائز شرعا وله دليل من السنة..

وأما العبارة الثانية وهي “صكوك الغفران” فهي حكم غيبي بدخول الجنة ومغفرة الذنب وهذا الامر شرك بالله لانه تصرف عبدٍ لله فيما لايقدر عليه إلا الله؛
فهو تدخل في ربوبيته سبحانه وألوهيته وهو محرّم شرعا.